تعرف علينا مواقع تهمك أهم الجرائد الوطنية إتصل بنا
الصفحة الرئيسية
نصوص و قوانيين
زيارات تفقدية
مواضيع و حلول
النشاط الثقافي
النشاط الرياضي
ألبوم الصور
سجل الزوار


 

1- التعريف بالمركز.

2- بحوث و دراسات للمركز:

الإرشاد النفسي.

القلق و الخوف في الوسط المدرسي

المخدرات

المرافقة النفسية للتلاميذ في الإمتحانات الرسمية: تشخيص-متابعة-إرشاد.

التعريف بمركز التوجيه و الإرشاد المدرسي و المهني

مركز التوجيه المدرسي و المهني مصلحة تربوية خارجية تابعة إداريا لولاية بومرداس و تقنيا لمديريات: التعليم الثانوي العام و التكنولوجي، التعليم الآساسي و مديرية التقويم و الإستشراف. و يعمل تحت إشراف مديرية التربية حيث ينسق أعماله مع كل مصالح المديرية، و خاصة مصلحة الدراسة

و الامتحانات و مصلحة التكوين و التفتيش.

يشرف على تسيير المركز مدير للتوجيه المدرسي و المهني، الذي يسير بدوره طاقم إداري يعمل بالمركز و طاقم تقني متكون من مستشارين للتوجيه و الإرشاد المدرسي و المهني مقيمين بالثانويات ينسقون أعمالهم أسبوعيا من خلال اجتماع أسبوعي دوري كل يوم أربعاء.

  وقد أوكلت لمدير المركز مهام منها:

× التسيير الإداري و المالي للمركز.

×متابعة أعمال المستشارين و الإشراف على تكوينهم.

× زيارات تفقدية و تفتيشية للمستشارين.

×انجاز البرنامج السنوي و توزيع المهام و الأنشطة حسب رزنامة محددة مسبقا.

× التحضير و التنسيق و المشاركة في مجالس القبول و التوجيه. 

× الإشراف على التظاهرات الإعلامية المدرسية للمركز.

× إثراء خلايا التوثيق والإعلام المدرسي و المهني.

* متابعة و تقييم الأنشطة التربوية من إعلام، توجيه، تقييم و تكوين.

* القيام بالدراسات و التحقيقات التربوية.

* متابعة عمليات التكفل أو المساعدة النفسية للتلاميذ.  

* متابعة و تقييم عملية التوجيه المدرسي و المهني للتلاميذ و الجمهور الواسع.

* التشاور مع جمعيات أولياء التلاميذ، الأساتذة و كل المتعاملين مع التلميذ.

* تقييم الامتحانات، البرامج التربوية، مضامين الكتب المدرسية، المناهج.

* المساهمة في إنجاز الخريطة التربوية ( التخطيط التربوي).

* التكوين و تأطير المتربصين و الطلبة الجامعيين.

* إنجاز السندات الإعلامية لكل المستويات.

  

  1*الإعـــلام المدرســي و المهنـــي

  يعتبر تقديم المادة الإعلامية المدرسية للتلاميذ لمختلف الأطوار التعليمية من أهم نشاطات مستشاري التوجيه المدرسي الذين يتكفلون بها على مستوى القطاعات التي يشرفون عليها.

          و يوجه الإعلام المدرسي و الإرشاد أساسا إلى المستويات التالية:

* السنة الخامسة ابتدائي.

* السنة الأولى متوسط * السنة الثالثة متوسط * السنة الرابعة متوسط

* السنة الأولى ثانوي * السنة الثالثة ثانوي

        كما يقوم المستشارين بتقديم إعلاما خاصا للأساتذة، الأولياء، الطاقم الإداري بالثانوية المتعاملين مع التلميذ.

·                    إنجاز الأدلة الإعلامية و السندات التربوية.

·                    تنظيم الأسبوع الوطني للإعلام.

·                    تنظيم الأبواب المفتوحة حول التعليم التقني و الصناعة.

 

2* التوجيه المدرسي

يساعد الإعلام المقدم للتلاميذ في بلورة عملية التوجيه لهم حيث يقوم مستشار التوجيه و الإرشاد المدرسي بتقييم قدرات تلاميذ السنة التاسعة أساسي قصد توجيههم           يساعد الإعلام المقدم للتلاميذ في بلورة عملية التوجيه لهم حيث يقوم مستشار التوجيه و الإرشاد المدرسي بتقييم قدرات تلاميذ السنة الرابعة متوسط  قصد توجيههم إلى الجذعين المشتركين:

              *أداب              *علوم       و    تكنولوجيا

  و يوجه تلاميذ السنة الأولى ثانوي إلى مختلف التخصصات و الشعب في السنة الثانية ثانوي و هذا من خلال مجالس القبول و التوجيه في نهاية السنة الدراسية و بناء على مقاييس بيداغوجية و تربوية تحدد الملامح التربوية للتلاميذ.

 كما يتم تقديم إعلام توجيهي لتلاميذ الأقسام النهائية و المتحصلين على شهادة البكالوريا.     

 و في بداية كل موسم دراسي تقدم طعون خاصة بالتوجيه يتم دراستها مبدئيا في مركز التوجيه المدرسي ثم تحول إلى اللجنة الولائية لدراستها و البت فيها بناء على المناشير الوزارية المتعلقة بعملية الطعن   

3* المتابعـــة 

  بحكـم إختصاص مستشاري التوجيه المدرسي و المهني في ميدان علم النفس التربوي، العيادي،، الصناعي، و علم الإجتماع التربوي و الصناعي،تساعد هذه المعارف العلمية في عملية التكفل و متابعة التلاميذ الذين يعانون من صعوبات التكيف المدرسي المتأخرين مدرسيا و بعض الحالات النفسية التي تستدعي تكفلا و متابعة خاصة من طرف المختصين في علم النفس العيادي حيث يقدمون الدعم النفسي لهِلاء قصد إجتياز بعض مشاكل التكيف و هذا بإجراء مقابلات إرشادية خاصة يغلب عليها الطابع العيادي أما المقابلات فلها متابعة أخرى.

 

   هذه العملية التربوية يقوم بها المستشارين داخل المؤسسات التربوية و تقام كذلك على مستوى المركز و هذا بتخصيص قاعة للمقابلات العيادية مجهزة، كما يتم إجراء بعض الإختبارات النفسية التقنية قصد الوقوف على الإمكانيات و الإستعدادات النفسية و العقلية و الإجتماعية و المعرفية للتلاميذ و موازنتها بقدراته المدرسية و تحصيله المعرفي و هذا دائما من أجل مسعى بناء المشروع الشخصي للتلميذ   و تربية إختياراته المدرسية و المهنية و إهتماماته الشخصية. 

 4*التقييم و التقويم

  يتم خلال هذا النشاط التربوي تقييم مردود التلاميذ و المؤسسات التربوية و كل الفاعلين قصد الوقوف على مدى فعالية نظام التقييم و قياس المردود التعليمي ثم تقويم النظام المعمول به و معالجة النقائص المسجلة في هذا المضمار، و عليه ينصب التقييم على:

 تقييم النتائج المدرسية.

ـ تقييم عملية بناء الاختبارات.

ـ تقييم المنهاج.

ـ تقييم الكتاب المدرسي.

ـ تقييم البرامج التعليمية.

ـ تقييم أداء المعلم.

ـ تقييم الأداء التربوي.

ـ تقييم الإعلام المدرسي.

ـ تقييم و تقويم عملية التوجيه المدرسي.

ـ تقييم نتائج الامتحانات الرسمية ش.ت.أ و شهادة البكالوريا.

ـ إجراء الدراسات الميدانية و البحوث، التحقيقات، الاستقصاءات التربوية

 و الإحصاءات.

ـ متابعة و تقييم عملية الدعم و الاستدراك.

ـ متابعة و تقييم التعلم المكيف.   

خلاصــــة

    و يبقى مركز التوجيه و الإرشاد المدرسي و المهني كهمزة وصل بين مختلف المؤسسات التكوينية (مركز التكوين و التعليم المهنيين) و المدرسية (مؤسسات تربوية بمختلف مستوياتها) و المصالح التابعة لمديرية التربية و كذلك المؤسسات الاقتصادية،

 و مختلف الإدارات و المراكز.